السبت، 14 يونيو، 2014

قداسة الكتابة


الكتابة كانت دائما هبة مميزة للأرباب والربات في كل أساطير العالم
تاريخيا ، كانت الكتابة مجال تنمية وتطوير لثقافاتنا وعبرها نسجل حياة جنسنا البشري .
ان تكتب يعني ان تدون وجود انسان والكلمات هم سكان الورق الذي يخلقون هذا العالم الكامل على الصفحات.

طبقا للاسطورة المصرية القديمة ، الكلمات والكتابة كانا أسلحة الربة أيزيس ، بالكلمات بسطت عبادتها على بر مصر حتى بمناطق نفوذ الاله الاكبر آمون ؛ وبها أحييت أوزوريس من سباته.

الكتابة ايضا آداة صيانة داخلية كعلاج لنا من أوجاعنا والامنا وتحويلها لموسيقى الجمل وبها نرتحل لاوقاتنا وزماننا وذكرياتنا ونستمد الطاقة والالهام من كلمات الاجداد وحكمتهم مثل حكم سنوحي وجحا وغيرها .
هي فعل حيوي ، تماما كالأكل والشراب لذا فهي ملازمة للكاتب بكل حالاته المزاجية سعيدا ، حزينا مكتئبا او محتفلا .

ولذا ، خلال الكلمات أرسلت السماء بركاتها وحبها .

Author:

I am a whole universe 

0 comments: