الجمعة، 21 يونيو، 2013

عرض كتاب : أسطورة العود الابدي لمرسيليا الياد - الفصل [1]

أسطورة العود الابدي
مرسيليا الياد
(دار طلاس – دمشق 1987)في
280
صفحة

بداية نعرض هنا مفاهيم مصطلح محوري على مدار الكتاب : وهو الفرد
وهنا تعريفان لمفهوم الفرد : التعريف الانثروبولوجي للانسان او الفرد البدائي و الحديث ..
الفرد : تفرق الانثروبولوجيا بين مفهومي الفرد والشخص فالفرد مجرد انسان او كائن بشري بغض النظر عن مركزه ومقومات شخصيته .. اما الشخص : فهو الفرد مكتمل مقومات الشخصية والذي يحتل مركزا اجتماعيا يكسبه حقوقا ويفرض عليه واجبات ومسئوليات ولذلك كل شخص فرد والعكس غير صحيح . ( ص486 – قاموس الانثروبولوجيا / شاكر مصطفى سليم 1981 – مطبوعات جامعة الكويت )

الفرد : التسمية من الكلمة اللاتينية individuum بمعنى مالا ينقسم ومالا يتجزأ وفي 1729م/ باتلر : كل كائن انساني يحتل جسدا متميزا ومغلقا على ذاته فهو فرد فكل إنسان في طبيعته النفسية هو ذات فردية واحدة مفردة ..
1989 : في النظرة الحديثة الافراد متساوون بالطبيعة وهم اسياد على انفسهم لا تشدهم أي روابط او التزامات لم يقتنعوا بها بكامل حريتهم وهم مبدعو حيواتهم ..
وتعني الفردية بأن : الافراد وحدهم هم الواقع الاجتماعي الاخير .. وهم غايات في انفسهم والمصادر الوحيدة للقيم الاخلاقية وليس المجتمع سوى اعضاءه ونمط العلاقة الرابطة بينهم وليس له سوى قيمة آدادية (الاداة التي تشبع الفرد)
ص 529-532 / معجم مصطلحات الثقافة والمجتمع – طوني بينيت و لورانس غروسبيرج و ميغان موريس : المنظمة العربية للترجمة – بيروت 2010

ينقسم الكتاب ل4 فصول ..
المرموز ب***ملون : هي تعليقاتي وربطي المعاصر للفكرة ..
فهرس فصول الكتاب

في الفصل الاول يبدأ الكاتب باستعراض بعض البديهيات الانثروبولوجية كالتالي :

  • المفاهيم الميتافيزيقية في العالم القديم لم تكن مصاغة في صورة نظرية ولكن دائما تتجلى في صورة : طقوس ، رموز ، اساطير تعبر اذا ماوضعت معا على نظام ميتافيزيقي في المجتمع.
  • ميتافيزيقا الجمع تدلل على موقفه من الكون ومن بعض الظواهر الكونية وربما تلقي الضوء على سلوكه الجماعي وتعاطيه وتفاعله معها.
  • ليس للافعال الانسانية او الشيء قيمة ذاتية مستقلة ولكنها تصبح حقيقية وتكتسب قيمتها اذا ربطت بعلاقة ما بشيء ما فوقها(ميتافيزيقيا) فالشيء يبدو وعاءا لقوة خارجية تعطيه المعنى.. فالصخرة مقدسة لانها تعبير عن القدسي.. مثال:الحجر الاسود.
  • الافعال البشرية عند الانسان القديم التي لاتخضع لتلقائية محضة هي اعادة لفعل بدئي وتكرار لمثال : فالطعام الجماعي ليس عملية فيزيولوجية بل تجديد واحياء لقربان ما …
    الانسان القديم (وبوعي) لم يعرف فعلا لم يقم به آخر لم يكن بشرا عاديا وماحياته الاتكرار متصل لما ابتدره غيره.
كيف ولماذا يصبح شيء ما في نظر المجتمعات القديمة : حقيقيا:عن طريق ربطه بالمقدس والادلة تنقسم ل :
  1. الوقائع التي تظهر لنا تجلي الحقيقة في نظر الانسان القديم والتي ترتبط بنموذج سماوي
  2. الوقائع التي تكتسب بها المدن والاقاليم حقيقية من خلال علاقتها بالمركز القدسي
  3. الطقوس والالفعال الدنيوية التي كل معناها انها تكرار لافعال بدئية قام بها الهه او اسلاف او ابطال .
اولا : الاقاليم والمعابد والمدن ونماذها السماوية
ان يكون لماهو ارضي نظير سماوي ..فالاهرامات والمعابد مشيدة لنظريات نجمية في مصر
فعلى جبل سينا اطلع يهوه موسى على صورة قدس الاقداس الذي يجب ان يشيده
(
فانظر واصنع على المثال الذي انت تراه في الجبل – الخروج 25:40)
وعندما اعطى داوود سليمان رسم بنيان الهيكل والمقدس وجميع الانية قال له : ( جميع ذلك تلقيته مكتوبا بيد الرب لافهم جميع اعمال الرسم : اخبار الايام الاول : 8-19)

جميع المدن البابلية كان لها نموذجا برجيا : نينوي : نموذجها الدب الاكبر و آشور : نموذجها القوس
فقد بنى سنحريب نينوي وفقا ( الخطة المرسومة منذ الازمنة السحيقة في هيئة السماء)

قبل ان تبنى اورشليم بيد الانسان كان هناك اورشليم سماوية بيد الاله
*** البيت حرام وفقا لنموذجه السماوي ففوقه عرش الرحمن..

وكذلك في الهند الملك الكوني يسكن في العصر الذهبي والملك الارضي دائما مايقلد السماوي فيجب عليه اعادة العصر الذهبي وتحقيق العدالة المطلقة

وبذلك يكون العالم المحيط هو كله نموذج ارضي لماهو سماوي.. اما الاقاليم الوحشية القاحلة المرعبة فهي تنتمي لاقليم اخر ينتمي للعماء Chaos وهي حالة ماقبل الخلق.
لذا سكنى الاماكن الموحشة كانت تتطلب وبقوة الاداء الطقسي لطقوس الخلق لاخراج الاقليم من العماء للكون.. ففتح بقع جديدة = فعلا للخلق فالفتح يصير حقيقيا بعد طقس الاستيلاء : ومثال على ذلك استيلاء الاسكندنافيون على ايسلندا بعد طقس الاستيلاء وفي الهند يجب ان يشيد معبد على اسم الاله Agni في مكان الفتح/الغزو ,وكذلك الحروب باسم يسوع وفيها يتم تعميد الارض بصليب رمزا لبدئية الحياة الجديدة/الخلق وكذلك البحارة البريطانيين باسم ملك انجلترا: ممثل السلطة الكنسية الالوهية
*** ويلاحظ اهمية الفتوحات في الاسلام.. واقامة المساجد ببلاد الفتح
عند الانسان القديم
  • ليس مايضفي على الاشياء صفة الحقيقة او الشرعية مثل مقاسمتها لنموذج مثالي..
  • الحقيقي عند الانسام القديم هو المقدس لان المقدس هو وحده الكائن باطلاق الفاعل بصورة مؤثرة مما يكشف عن تعطش البدائي للكينونة واستحواذ المقدس على عقله.
           ***
    كانه سجن الوجود سجنا على طرائق الوجود..
ثانيا : رمزية المركز: تصاغ رمزية المركز المعمارية على النحو التالي :
  1. الجبل المقدس حيث تتلاقى السماء والارض يوجد في مركز الارض .
  2. كل معبد او قصر وكل مدينة مقدسة او مقام ملكي هو جبل مقدس تبعا للمقدس.
  3. المدينة المقدسة او المعبد بما هم محور العالم يعتبر نقطة التقاء بين السماء(الجنة) والارض والجحيم .

( 1 )
  • المعتقدات الايرانية : يقع الجبل المقدس "هرابر زايتي" في منتصف الارض ويتصل بالسماء .
  • يحدد البوذيون شمالي سيام موقع جبل "زنالو" في مركز العالم.
  • في شبه جزيرة ملاقا تقوم في مركز العالم صخرة ضخمة هي صخرة باتو ربن وفوقها تقع الجحيم وفي القديم كان فوقها جذع شجرة يطاول السماء فالجحيم ، ومركز الارض وباب السماء كلها تقع على المحور نفسه وبواسطته يتم العبور من اقليم كوني لآخر.
  • فيما بين النهرين : جبل اسمه جبل "الزقورة" هو جبلا كونيا أي صورة رمزية للكون فادواره السبعة تمثل السماوات السبع الكوكبية ويوجد "حبل البلاد" بين الارض والسماء موحدا بين الارض والسماء.
  • جبل جريزيم في وسط فلسطين يسمى "سرة الارض" (هو ذا الجيش ينزل من سرة الارض : القصاة 9:37 في العهد القديم )
  • في المسيحية الجلجثة في وسط العالم لانها قمة الجبل الكوني وفيها دفن ادم وعلى جمجمته سال دم المخلص عند قاعدة الصليب.

(2 )
و(3 )
  • كل مدينة شرقية كانت تقع في مركز العالم وبابل " باب – اسلاني" اي باب الالهة
  • في عاصمة الملك الصيني مركز الكون قرب الشجرة العجيبة حيث تتقاطع السماء والارض والجحيم : الاقاليم السماوية الثلاث
  • في الاسلام : مركز العالم هو مكة والحج رحلة اقتراب من مركز العالم
  • بابل مشيدة على باب ابسو : ابسو اي مياه العماء قبل الخلق فبابل باب عليها وكذلك
    عند العبرانيين فصخرة اورشليم تمتد الى اعماق المياة السفلية تيهوم وتسد فمها والهيكل قائم على تيهوم
  • عند الرومان يحفر اخدود مندوس حول البقعة التي تقام عليها المدينة بشكل نقطة تتلاقى عندها الاقاليم السفلية والعالم الارضي وكذلك كان المعبد في ايطاليا القديمة نقطة التلاقي وعندما ينفتح الاخدود فهذا باب الهة الجحيم الحزينة .
  • فيما بين النهرين خلق الانسان عند سرة الارض كنسخة مطابقة من خلق الكون في نقطة مركزية العالم ..وكذلك في التقليد الايراني خلق الانسان الاول : كاجومرد..
  • وكذلك الرؤية اليهودية فادم خلق في اورشليم/مركز العالم.

تكرار خلق العالم
المركز هو منطقة المقدس/الحقيقة المطلقة والطريق له شاق : ينبوع الشباب ، شجرة الحياة، ...
بالضبط كطرائق الحجاج لانه في حقيقته عبور من الدنيوي للمقدس
وكذا فعل الخلق انطلق من المركز .. فجميع المكونات لاتستطيع بلوغ الوجود الا في نطاق قدسي

  1. كل خلق يكرر خلق الكون
  2. كل ماهو قائم يقوم في مركز العالم لان الخلق حدث من المركز.

مثال : في الهند قبل بناء حجر اساس بيت يقوم المنجم بتعيين النقطة التي يحفرون فيها الاساسات ويكون موقعها فوق الثعبان الذي يحمل العالم .. بوتد من شجرة الخديرا ويدق بثمرة جوز هند.
ولكن هذا في ذاته تكرار للخلق : من العماء للكون كما قتل سوما او اندرا الثعبان في جحره او ضربه بالبرق الصادر منه فالثعبان هو الفوضى . ( مثل تيامات في حضارة مابين النهرين)

يلاحظ ان الخلق البدئي يجب ان يتم بذبح وتوهب للكائن المخلوق النفس ويحدث الذبح بكائن هيولي فوضوي (مثل تيامات ) او انسان عظيم (موسى)
اعادة الخلق هي ايضا تحويل الزمن الحالي للزمن الاول كانه اعادة للزمان ..

الطقوس ونماذجها الالهية

حكمة هندية : “ كما فعل الالهه كذلك يفعل الناس "
يجب علينا ان نفعل مافعله الالهه في البدء "

عند البدائي : كل فعل بشري يكتسب فاعليته بمقدار مايكرر فعلا قام به في مبدأ الزمان اله او بطل او سلف.
وكذلك عند الفراعنة "الاله" خلق العالم بقوة كلمته فكذلك لكلمات الكهنة تلك القوة : قوة الكلمة..
وكذلك عند الايرانيين فالاعياد الدينية المزدكية تكرار للخلق الذي دام 6 ايام كل يوم مدته سنة وكان يستريح خمسة ايام بعد كل مرحلة..
  • وكذلك السبت عند اليهود محاكاة للفعل الالهي حيث استراح في اليوم السابع..
  • الزواج اعادة للخلق في الفيدا مثلا هي اعادة للمزاوجة بين السماء والارض فيقول الزوج : انا السماء وانت الارض وكذلك نتاجهم التناسلي هو اشبه بنتاج الخلق الكوني.وكذلك في الصين يتحد الزوجان في الربيع على العشب ليحرضوا الطبيعة على الخلق..
  • في حضارة مابين النهرين يستعيد الملك الزواج المقدس بالاتحاد في الحجرة السرية مع امة المعبد (التي تمثل الاتحاد الطقسي مع الالهه)
*** نساءكم حرث لكم..

تماذج بدئية لافعال دنيوية:
الافعال الدنيوية هي التي تفتقر لنموذج بدئي اسطوري : والبدائي لايعرفها
اما الافعال الدنيوية في المجتمعات الحديثة فقط انقطعت عن سبلها الميطيقية وباتت مقصودة في ذاتها ..
في الميثولوجية الهندو-اوروبية / في طقس التطوع في الجندية فيعيد المحارب المبارزة البدئية وبه فصل بطولي ان يقتل وحش ب3رؤوس .. والمقاتلون الاشداء عندما يشتد هياجهم يصلون لحالة الغضب المقدسة التي كان يغضبها النموذج البدئي..
*** (يلاحظ ان المشاعر حتى لها نموذج بدئي)
" سلاما ايها العشب المقدس الذي ينبت على الارض ، لقد وجدت نفسك في البدء على جبل كلفير انت تشفي من جميع الاوجاع باسم يسوع الوديع اجنيتك- 1584م"
" لانك في البدء وجدت فوق جبل كلفير لقد شفيت مخلصنا يسوع المسيح ولامت جراحاته الداميات .. باسم الاب والابن والروح القدس اجنيتك "

القديس توما الاكويني :واسعد الافعال ما اقترب اكثر من غيره من افعال الله / ان تتشبه بالله بقدر ماتستطيع..

الاسطورة والتاريخ
الميل عند الناس ان يصبحوا نموذجيين هو ميل للمثالي وان يصبحوا مثاليين لانه ببساطة افعالهم وسلوكهم ليس له معنى بعيدا عن الحقيقة التي يمثلها التكرار لفعل مابدئي٫٫ اي يكون الانسان اداة محاكاة.. فالانسان يصبح حينها "هو نفسه حقا" عندما يتوقف ان يكون "هو نفسه فعلا" ويصبح كل ماهو "محاكاة لنموذج مابدئي"هذا هو عكس هدف الانسان الحديث لكن عند البدائي هو قيمة وجوده..
فحرب الانسان الحديث هو عدم الارتداد وحرب البدائي هو الردة والتوق للتكرار ورفض كل مالم يعرفه.. مثال Quarks : خارج الزمن

(( رأي الكاتب في افلاطون انه : فيلسوف العقلية البدائية ))


من احدى الاهداف الخفية لهذه التكرارية هي : الغاء الزمن والعيش في الزمن الانطولوجي البدئي وتعليق الزمن الدنيوي .. ففي اوج الشعائر البدئية يختفي الدنيوي ويتحد الفرد بالمقدس الخالد.

نظرية : انسان الثقافات القديمة يجد صعوبة في تحمل التاريخ والواقع التاريخي فيضطر الى الغاءه بصورة دورية ..
** وحله في ذلك هو اعادة التاريخ بنفسه والاحتفاظ به في دائرية ..


فمثلا اعداء الفرعون يتوحدون بالتنين والفرعون يمثل رع٫٫ واي بطل يحارب اي وحش بثلاث رؤوس او او ٫٫ فالبدائي يفسر حوادث زمانه بالخرافة/الاسطورة التي تتداخل فيها ولادة الكون مع البطولة وانتصار وقتي على الهيولة..

  • في عهد آشر يقوم المسيح بقتل التنين تحت الماء؟؟؟
فالامر متطلب ومتكرر فيه مكونين ثابتين
1٫نخبة تفسر التاريخ بحس الاسطورة
٫ مجموعة حوادث تفسر طبقا لنموذج ميطيقي ثابت

يدخل الانسان البدائي ضعيف التحمل للواقع التاريخي بقسوة فيدخل العزاء الى نفسه عن طريق اللوذ بالاسطورة وتفخيم مصائبه ليتحمل الواقع المر ويأسطره ويدخل بذلك على نفسه امل النهاية السعيدة أو الخلاص كما الاسطورة الاصلية..

عندما تحتل الاسطورة محل التاريخ:
عندما تتدخل الاسطرة والثقافة الشعبية في امر تاريخي تعدله وتغيره
مثال : بطل ملحمة يوغوسلافي مبني على شخصية حقيقية تاريخيا توفت سنة 1394 وبدخوله للذاكرة الشعبية تأسطر لشخص امه من الحور تماما كما ولادات ابطال الاغريق المخلطة بالمقدس ،
وكذلك زوجته من الحور ويصارع ماركو تنينا ب3رؤوس ويقتله محاكاة لنماذج بدئيا (هيركوليز مثالا) فكل الابطال يولدون ميلاد عجائبي وكما اسطورة الاخوة الاعداء يصارع اخاه ويقتله

*** ((( يلاحظ قابيل وهابيل ، ست واوزوريس وهذه وغيرها … )))
(((
يلاحظ ميلادالابطال العجائبي كما الانبياء كموسى ومحمد)))
((( يلاحظ رحلة الابطال العجائبية كالجحيم او السماء وكذلك الانبياء : الاسراء والمعراج مثلا رحلة زارادشت ٫٫٫ )))


نتيجة بحثية : ذكرى حدث تاريخي او شخص حقيقي لاتدوم في الذاكرة الشعبية اكثر من قرنين او ثلاثة .. لطبيعة عمل الذاكرة الشعبية التي تحتفظ فقط ب : الفئات بدلا عن الحوادث والابطال البدئية بدلا عن الاشخاص الحقيقية فالاحداث كحروب او غيره تتحول ل (الاخوة الاعداء ، صراع مع وحش / قتل اباه … ) والاشخاص يتحولون الى (بطل ، أخ شرير ، متوحد بالتنين … )
فالذاكرة الشعبية تبطل في الاحداث والشخوص الخصوصية التاريخية والشخصية وتحولها الى نماذج بدئية .. محاربة لاواعية للاحتفاظ بتقليدية التاريخ وثباته النسبي (معالجة خوف أنساني أولي)
فمثلا عند اليونان يفقد الموتى الذاكرة (رمز فرديتهم) فيماعدا الابطال لان افعالهم كلها بدئية (للاشخصية) فيظلوا يحتفظون بذكراها : كما العامة الذين يروونها..
*** كأن الذوبان في المجموع هو رمز للخلود وتحفيز عليه

يتبع ..
أسطورة العود الأبدي - ٢

Author:

I am a whole universe 

0 comments: