الجمعة، 29 مارس، 2013

وعاء التعبير 2.. status pool


كلما عبأت اشباحها القديمة في صندوق بالوا على الجدران  


مالا يؤلم فقط قد مات ويجب بتره لكي لايسري الموات الى الدم 

محجريك : كانتا تتوالد منهما الشموس والان صارتا كرتي بينج بونج 

السعادات اذا ماجاءت بعد ميعادها .. فقدت فرحتها 

 التدين والمازوخية وجهان لعملة واحدة

اغوص فيما بين جرحيّ 

مصر عاهرة محترفة كل هذه الفتن لاتحركها ولكنها تمنحهم تأوهاتا اصطناعية 

لاحيلة للنيل سوى الارتماء بحضن البحر ، فالمرسى وحيد : هو سيبتلعه فيه 

في البدء كان الخراب..وصدمة الضياع في السديم ولم يجدوا غير الحكاوي لخلق عالم اكثر حنانا من وطن التوهة الدام وكانت سيرتهم المفضلة عن المخلص .. الذي سيعود بالمركب لينقلهم الى وطن حطامي لم يعد له وجود مادي الا في شذرات ذاكرة العجائز

وضع يدها في يده بتحية طويلة..ارتعدت اصابعها قليلا في احاطة كفه برسغها .. ودعها ثم مكثت لحظة.. استشعرت خدر من حنان لمساته سكبت يدها جانبا وابتسمت في تراخ لم تعد تشعر بكفها..كأنه تنميل طويل امتد لاحساس بوخذ وثقل وصار كأنه الم سحيق وغائم وبعيد و طخخخخ.. تلك الناموسة اللعينة يبدو انها امتصت 3سم من دمي.

قام النظام المباركي بوصم المدنية في مصر فالمصريين يتطهرون الان افواجا افواجا في الاسلاميين اعتقادا منهم بالخلاص وهو بداية الهاوية

الشخص الحقيقي قسوة مفرطة تجبرك يوميا على التقيؤ من مزيفيك


ابشع شيء ان يكون حنانك على ذاتك مشروط بحنان آخر 

ضوءا ساطعا وتلألأ الغبار كماسات بطرائق حبوب اللقاح

استثارت النافورة ففارت بحبات الجليتر على هيئة حرفك.. وراقصتني طوال الليل عوضا عنك

Author:

I am a whole universe 

0 comments: