السبت، 30 يونيو، 2012

المنطق العملي - مترجم : خاتمة


لقراءة باقي المنطق العملي - مترجم
الجزء 1

تكتيكات المغالطة  

1.انكار المبتدأ
لو لم تكن معنا فانت ضدنا ، لو لم تكن سلفي فانت كافر لو لم تكن مسلم فانت كافر
لو لويز تجري اذن هي تتحرك
لويز لاتجري
اذن هي لاتتحرك 
( ربما تكون تمشي او تقفز وكلاهما حركة )

2.توكيد العاقبة/الخبر
لو لويز تجري اذن هي تتحرك
لويز تتحرك
اذن هي تجري

لو احمد اخواني اذن احمد اسلامي
احمد اسلامي
اذن احمد اخواني

3.العنصر الاوسط الغير موزع (المذنب بالارتباط )
يجب ان يكون العنصر الاوسط تعميمي ليحظى بالمجال السليم لتستقيم العبارة.
بعض (وليس كل ) النازيين كانوا اعضاء في نادي القيصر
هانز كان عضوا في نادي القيصر
اذن هانز نازي

4.المتعدد الدلالات
الاصطلاحات او الكلمات التي تعطي اكثر من معنى عند استخدامها ، وبالعادة تستخدم لجلب الحس الفكاهي.
   مثال : اتله واتله .
حب الجار من علامات الايثار
دون جوان كان محب عظيم
لذا هو شخص ايثاري.
لايوجد عنصر اوسط لعمل هذه الربطة لان كلا المعنيين مختلفين فالحب الاولى تعني الود مع الجار والحب الثانية تعني العشق.
هذه 4عناصر وليس 3 كشروط الحجة :
(ال3 عناصر للحجة )
م->ب
س->م
س->ب
(خدعة الدون جوان : 4 عناصر )
م->ب
س->ك
س->ب

* اذا اردت ان تتجادل في امر عرّفه اولا ، ثم التزم هذا التعريف طوال الجدال *

5.افتراض النتيجة كمبتدأ
لامعلومات مبتدأية للحجة فمانسعى لاثبات صحته افترضنا بانه مسلميا صحيح.
شيرلي تميل للاحتيال
شيرلي كاذبة

او
كل الرجال حول الطاولة ذوي رؤس حليقة
جيم على الطاولة
لذا جيم ذو رأس حليق

النتيجة تكرر المعلومة هنا هي الحلقة المفرغة.
(( الجملة (س) استخدمت كمبتدأ لجملة اخرى (ص)
ثم نعكس العملية
والذي كان بداية المبتدأ (س) الان  اصبح نتيجة
و(ص) هي المبتدأ ))

6.الافتراض الخاطيء
افتراض صحة شيء لست متأكدا من صحته بعد .
بطبيعة الحال نفتراض اشياء ما في البداية تفندها العملية المنطقية فاذا ثبتت تتأكد في النتيجة ولو لم تكون النتيجة توضيح لخطأ الافتراض (زي الاثبات الرياضي للنظريات )
من طرق المجادلات في افتراض الخطأ هو استغلال جهل المتابعين بامر ما لذكر حقائق مزيفة (افتي يامعلم محدش فاهم حاجة )

7.مغالطة فزاعة العصافير
أي التدليس ؛ عندما اتناول حجة ما ثم اشوهها وافسدها لاضعفها فهذا هو التدليس : تدليس الفزاعة.
مثال : الماسنونيين تعرفوا انهم يشربوا دم بني آدمييين يععع
13/13/2013 - توفيق عكاشة

8.العادات والتقاليد المسيئة والمستغلة
الاشياء تتم هكذا ، هذا لايعني ان نستمر بعملها هكذا فهذا ليس سبب منطقي
ويجب ايضا ان نحذر من حد الحداثة حيث فيه كل ماهو قديم سيء بدون التفكير والتمعن في حقيقته فمايستحق ان نقوم به هو الذي قيمته تستأهل ذلك .

9. اثنان خطأ != لايساوي صح
مثال : مفيش مشكلة انك تكسر الاشارة طالما كل الناس بتكسرها.
تعتمد هذه الحجة على حدوث سابق للشيء ولكن سبب غير كافي للفعل.

10.مغالطة الديموقراطية
الاغلبية قد تكون على خطأ .
مغالطة الديموقراطية قد تكون مقنعة للغاية فليس لان الاغلبية ترى "س"صحيح فيكون "س" صحيح فهذه حالة انفعالية في رؤية الامور تأثرا بالجماهير.

11.مغالطة الضد-شخص
عندما نتجاهل الحجة ونهاجم المجادل في شخصه ، وذلك لتشتيت الجمهور عن منطقية الحجة وذلك عندما اكون شخص كل هدفه هو الفوز بالحجة وفقط .
وفعليا هذا ليس انتصارا على الاطلاق لكني فزت بمنع منافسي من عرض وجهه نظره ومنعته من استماع عادل ولم انتصر بالاجتهاد والتناطح الفكري البناء.

12.استبدال الطرق في سبيل المنطق
المجادل الامين يجب ان يستخدم وفقط قوة المنطق ليري الناس الحقيقة وليس اي طرق اخرى (فالغاية هنا لاتبرر الوسيلة ) فالناس ستخضع للحقيقة لو رأتها بحرية وصدق.

13.استخدام واستغلال الخبير
البروفيسور سميث يقول ان برنامج اكما التدريبي جيد
البروفيسور جونز يقول ان برنامج اكما التدريبي جيد
بروفيسور دوا يقول ان برنامج اكما التدريبي جيد
لذا ، يجنب ان نتبنى برنامج اكما التدريبي
الثلاث بروفيسور لم يقولوا اي من اسباب جودة برنامج اكما فهم لم يقدموا حجة ، فالبرنامج المطلوب تبنيه فقط لانهم يقولون ذلك .
فما الدليل ، يجب ان نتأكد ان دليل الخبير حقيقي وليس سمعا وطاعة .
الامر هنا ليس مايقوله الناس بخصوص مايعلمونه ولكن بخصوص مايظهروه من معرفة من خلال الحجة .

14.احصاء الجودة .
مثل الحق ، الخير،الحب ، ... عدّ القيم هو تشويه لها ..
فماذا اذن قد يفرق الكم من القيمة.

15.انظر لما ابعد من المصدر
ليس لانك تعتقد ان كل الصينين غير مبدعين يجعلك ترفض تعين احدهم في وظيفة ابداعية فالسؤال هو ليس ماهوعنوانك ؟ لكن ماذا يمكن ان تقدم لموقعي الوظيفي.

16.التوقف في التحليل
لاتكتف بمكونات الاشياء ولكن تتبع علاقاتها مع بعض لتصل للبنية التحتية للكل.

17.الاختزال
عند التركيز على جزء ضئيل فقط من امر ما .
مثال: ان تحصر الانسان في مجموعة تفاعلات كيمياوية هو ان تختصر وتسطح طبيعة الامور

18. سوء التصنيف
استخدام التفاحة مكان البرتقالة قد يؤدي لمشاكل شتى
نحن نسيء التصنيف لاننا نفشل في تحديدهم في المقام الاول ويحدث هذا عادا بسبب الاهمال.

19.مغالطة الرنجة الحمراء
يعتمد هذا التكتيك على تقديم معلومات بشخنة عاطفية عالية لجمهور مقصود من ورائها استثارته لاصدار رد فعل ما.
وخصائصها
1.تتحدث مبارشة للعاطفة وليس المنطق
2.المعلومة المقدمة لاتقدم ولاتؤخر ولاعلاقة لها بالمسألة
 او المشكلة المطلوب حلها في الحجة او المناظرة.

20.الضحك كتكنيك تشتيتي
اضحاك الناس من حجة المنافس طريقة فعالة لاسقاط الحجة ولكن هذا ليس معناه اسقاط قيمتها .

21.الدموع كتكتيك تشتيتي
التركيز على امر طرفي او غير مناسب يخاطب عواطف الجماهير لاقتناص تعاطفهم (عبد الحليم ومرضه )

22.عدم القدرة على الاثبات ليست اثبات
لا استطيع ان اجزم بصحة شيء لانك لاتستطيع ان تثبت لي انني خطأ.
مثال
د.وليام: لسنا وحدنا بالكون ، انا اضمن ان هناك حياة ذكية في الفضاء.
د.آبل : هل لديك اثبات على ذلك؟
د.وليام : لا. لكن هل تستطيع اثبات انه ليس هناك حياة ذكية في الفضاء؟
د.آبل : لا
د.وليام : اها! هذا يثبت انني على صواب .

23.الورطة الزائفة
ديلما (كلمة يونانية تعمي : ذات احتمالين )
عندما تكون عندي معضلة لها عدد هائل من الاحتمالات ثم اخدعك واوصل لك ان هناك فقط احتمالان اثنان.
هذه الورطة خاطئة لانها تشويه لواقع .
الدايلما تسعى لاحداث شعور مزيف ان هناك امر طارق يجب حله فورا  من الجماهير.
لدفعهم للاختيار بين امرين او خيارين معدان سلفا من المجادل (الاخوان وشفيق : اخراج المجلس العسكري )
هذا الحس الطاريء يتم استثارته عندما يكون كلا الخيارين المطروحين من المجادل غير سارين وغير جذابين على الاطلاق.
عندي امر اقدم لك الديلما له على ان حلول (ا) او (ب)
انا اريدك ان تختار (ا) فاقول لك :
 انا اعرف انه ليس اختيار مرغوب ولكن هو السبيل الوحيد
 الاخر هو (ب) الذي هو بشع بالضرورة لن ترد ذلك لنفسك لا لا ..
اترضاه لاختك اترضاه لامك .

24.قاعدة السابقة
رجل كهف لاحظ انه عند استيقاظه كل يوم الفجر تزقزق العصافير ثم تشرق الشمس.
فاستنتج سعيدا ان زقزقة العصافير هي ماتسبب الشروق.
عندما تسبب (ا) الحدث (ب) ليس هذا معناه ان (ا) سبب (ب).
" شرب البنت مياة القلة قبل الولد يطلع شنب ": مثل شعبي

25.الدفاع الخاص
عندما نسقط معلومة ما بخصوص شأن ما نقدمه ..
فنتيجة سلسلة الحذف للمعلومات هذه هو معرفة مشوهه ومشتتة لموضوع المناقشة .

26.مغالطة النفعية
الغاية تبرر الوسلية
حتى لو بتجربة اشياء غير منطقية  مثل الحضرة لتحسين الرزق

27.تجنب النتائج
عندما نقفز لنتائج بدون اثباتات كافية ، عندها هذه ليست حجة كاملة
يكون من الافضل ان نقول ان المشكلة ليست لها نتيجة او غير مكتملة وليس انها لها نتائج مرجوة سلفا.
اي استخدام الاسباب لاصل لفجوة اللاسبب.

28.السببية المسطحة
نتيجتها دائما التشتت.
بعض الجماهير لديها قابلية لسماع فقط مايريدون سماعه ، اخرين يريدون الاجابات السهلة .. لذا
لاتسمع الجماهير مايريدون سماعه ولكن قل لهم ماهو حقيقي.
لاتقول لهم ان شيئا ما اكيد وهو ليس كذلك.

ربما لن يقدر لك الجماهير هذه الحقائق بوقتها لكن الامل دائما انه على المدى الطويل ستتفتح عيونهم على الحقيقة وهذا هو المهم.



تحرير وترجمة
Hapy
هبه يونس النيل

Author:

I am a whole universe 

0 comments: