السبت، 19 مايو، 2012

تابو الكعبة


لنبدأ بالتعريف العلمي للتابو .. ماهو خارج التداول الجاري مثل شجرة لايمكن مسها او قطعها
السمة المميزة للتابوه في حالة الانتهاك هو نائبة تصيب المذنب.
ص1421 - موسوعة للاند الفلسفية

في الاثر الاسلامي : " لؤلؤتان من الجنة هما الحجر الاسود ومقام ابراهيم لولا مامسهما من اهل الشرك مامسهما ذو عاهة الا شفاه الله"

"ان الحجر كان ابيض سوده ملامسة الحيض في الجاهلية "
" ان الحجر كان ابيض سودته خطايا البشر"

هل السلف (ابراهيم) هو التابو ام الحجر الاسود هو التابو او يكون الحجر لانه لامس المتوفي صار مثله تابو؟

مع تطابق خصائص تعريف التابو البدائي مع حجري الكعبة
لنحاول اعادة صياغة الامر.. على لسان شخص ما عاش بحقبة جاهلية ما

"كنا بمكة قد جئنا من نسل شيخ قبيلتنا واكثرنا هرما الجد ابراهيم وهو رمز عصبنا ووحدتنا القبلية فصنعنا له مقاما قرب الاله " الصخرة السوداء" لان اللات"الصخرة البيضاء" طوطم قبيلة اخرى
وباعتبار ارواح الجدود قوية  وتحمينا فطبقا لطقوسنا يمنع على النساء ملامسة المتوفي او الاقتراب منه
ولكن احدى النسوة فعلت كذا وكذا مما جعلها تابوه حتى تتطهر من حيضها او تحل عليها لعنة ابينا ابراهيم
لذا لايجب ان تلمسه امرأة ابدا حتى لتحل علينا لعناته وتبيد قبيلتنا وتقتلنا روحه القوية.. عقابا "

اليس هذا  عينه .. هو السرد المنطقي

Author:

I am a whole universe 

2 comments: